توقعات بانكماش الناتج الإجمالي المحلي السعودي بنسبة 5.2% في 2020

قالت تقديرات حديثة لمعهد التمويل الدولي IIF، الرابطة العالمية للصناعة المالية أن الناتج الإجمالي المحلي GDP للمملكة العربية السعودية انخفض بنسبة 11% خلال الربع الثاني من عام 2020 على أساس سنوي. ويأتي هذا الإنكماش الحاد في أعقاب انخفاض بنسبة 1% للناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من عام 2020، نتيجة القيود التي فرضتها الحكومة السعودية للسيطرة على وباء كورونا وانخفاض انتاج النفط الخام في سياق اتفاقية أوبك بلس OPEC+ لخفض الإنتاج.

وقال غاريس إراديان، كبير الإقتصاديين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمعهد التمويل الدولي: “نتوقع أن انكماش الإقتصاد بنسبة 5.2% في عام 2020، سيليه نمو بنسبة 2.3% في عام 2021، مدفوعاً بشكل أساسي بالقطاع الخاص غير النفطي“.

ويتوقع الإقتصاديون في معهد التمويل الدولي انتعاشاً قوياً في النصف الثاني من عام 2020 مدعوماً بالإجراءات التحفيزية المختلفة والمتعددة، والتي وجهت لدعم قروض الإسكان السكنية ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة وتمويل الصادرات غير النفطية.

بالإضافة إلى ما سبق سيكون الإنتعاش المتوقع في النصف الثاني من العام الحالي مدفوعاً أيضاً إلى بتياطؤ وتيرة الإصابات الجديدة لفيروس كورونا (كوفيد – 19)، والتي أدت إلى تخفيف قيود الإغلاق، كما أن مؤشرات ائتمان القطاع الخاص، ومعاملات نقاط البيع وانتاج الأسمنت، تشير إلى إمكانية حدوث انتعاش كبير، غير أن إيراديان قال “أن عمق الإنكماش في عام 2020 وسرعة التعافي في عام 2021 يخضع لدرجة عالية من عدم اليقين”.

وقال معهد التمويل الدولي أن التيسير النقدي قد يحد من التداعيات الإقتصادية لفيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط، حيث تم تخفيض معدل إعادة الشراء Repo بمقدار 125 نقطة أساس إلى 1%. وقد أدخلت مؤسسة النقد العربي السعودي SAMA تدابير لدعم السيولة تصل إلى 3% من الناتج المحلي الإجمالي لدعم القطاع الخاص ولا سيما الشركات الصغيرة والمتوسطة، والتي قد تكون أقل استعداداً في التعامل مع صدمات مؤقتة كبيرة. كما وضعت مؤسسة النقد العربي السعودي آليات لتشجيع البنوك التجارية على تأجيل سداد قروض القطاع الخاص لمدة ستة أشهر.

على الرغم من الدعم المالي والنقدي، يتوقع معهد التمويل الدولي أن يظل معدل البطالة الوطني مرتفاً لسنوات قادمة في غياب انتعاش أقوى في الإستثمار العام. كما تشير التوقعات إلى الحاجة لنمو الإقتصاد غير النفطي بنسبة 3.5% على الأقل لاستيعاب عدد العمالة الوطنية إلى سوق العمل.


سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.