جوجل تحظر الإعلانات السياسية على منصاتها مع اقتراب موعد الإنتخابات الأمريكية

مع اقتراب موعد الإنتخابات الأمريكية ، أعلنت شركة جوجل عملاق التكنولوجيا العالمية أنها ستحظر الإعلانات السياسية على منصاتها المختلفة سواء محرك البحث جوجل أو موقع يوتيوب … أوغيرها. وتأتي الخطوة التي تعتزم شركة جوجل إتخاذها بالتوازي مع تصاعد الضغوط على شركات التكنولوجيا لمطالبتها بمعالجة المخاوف بشأن سياساتها الإعلانية.

وجاءت خطوة جوجل في أعقاب إعلان فيسبوك في وقت سابق من الأسبوع الماضي بأنها لن تسمح بالإعلانات التي ستعلن عن الفائز في الإنتخابات الأمريكية قبل الإعلان الرسمي، كما أعلنت فيسبوك أيضاً أنها لن تقبل الإعلانات السياسية الجديدة في الأسبوع الذي سيسبق الإنتخابات الأمريكية المزمع عقدها في 3 نوفمبر المقبل. أما بالنسبة لتويتر، فقد حذفت جميع الإعلانات السياسية في شهر أكتوبر المقبل.

وتتزايد الضغوط على منصات وسائل التواصل الإجتماعي منذ الإنتخابات الأمريكية الرئاسية الماضية، كدليل على وجود كيانات أجنبية تحاول التدخل في مسار الإنتخابات، بينما يحاول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بين الحين والآخر بزرع جو من عدم الثقة في نزاهة الإنتخابات الأمريكية القادمة في حال لم يكون هو الفائز فيها.

وقد أجرت شركة الأبحاث eMarketer دراسة بينت أن شركة جوجل تستحوذ على ما يقرب من ثلث إجمالي سوق الإعلانات الرقمية في الولايات المتحدة. كما قالت جوجل أنها أطلقت نحو 449,326 إعلاناً سياساً منذ 31 مايو 2018، حققت من خلالها أكثر من 432 مليون دولار. وكانت ولاية كاليفورنيا أكثر الولايات الأمريكية إنفاقاً على الإعلانات السياسية بنحو 43 مليون دولار، ثم فلوريدا بنحو 39 مليون دولار، تليها تكساس بنحو 27 مليون دولار، ثم بنسلفانيا بنحو 21,3 مليون دولار، وأخيراً ميشيغان بنحو 18,5 مليون دولار.

وقالت جوجل أنها منعت في وقت سابق من العام الحالي استهداف دقيق لفئات معينة من الناخبين الأمريكيين، كما أعلنت أيضاً أن حظرها سيمتد ليشمل الأعراق المحلية والقومية، وسيتضمن أيضاً أي إعلانات تشير إلى الشخصيات السياسية أو الأحزاب أو قضايا الإقتراع.

وقالت جوجل أن تطبيق هذه السياسة سيتم على نطاق واسع عبر منصاتها Google، DV360، YouTube وAdx بالنسبة للإعلانات المعتمدة والمدفوعة والمرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر بالإنتخابات الأمريكية.


سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.