حالة عدم يقين تنتاب الشركات الأجنبية بعد نشر الصين القائمة السوداء

أصدرت الحكومة الصينية القائمة السوداء الخاصة بها للشركات الأجنبية التي تعمل على أرضها في خطوة منها لممارسة الضغوط على هذه الشركات من أجل أن تخضع لسياساتها. وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي يواصل فيه البيت الأبيض من جانبه استهداف بعض أكبر شركات التكنولوجيا العملاقة الآسيوية.

وأصدرت وزارة التجارة الصينية خلال عطلة نهاية الأسبوع وثيقة ذات صياغة غامضة تتضمن البنود التي طال انتظارها بشأن ما يسمى قائمة الكيانات غير الموثوق بها أو القائمة السوداء لكيانات وزارة التجارة الأمريكية التي تمنع الشركات المذكورة من الوصول إلى العناصر ذات المنشأ في الولايات المتحدة.

وقال مايكل هيرسون رئيس الممارسة في شركة الإستشارات المختصة بإقليم الصين وشمال شرق آسيا في مذكرة صدرت يوم الأثنين، أنه من المحتمل أن تسمي الصين شركة أمريكية واحدة على الأقل ضمن القائمة السوداء حتى نهاية العالم أو خلال الأيام القادمة، ولكنها ستستخدم هذه الآداة بطريقة مستهدفة.

وأضاف هيرسون أن ظهور القائمة السوداء في الوقت الحالي سيكشف عن المعضلة التي تعاني منها الشركات المتعددة الجنسيات في الصين، حيث المحاصرة بين الإملاءات القانونية والسياسية للولايات المتحدة وحلفائها الغربيين من جهة وبين بكين من جهة أخرى.

وقد أعلنت وزارة التجارة الصينية لأول مرة أنها بصدد إنشاء قائمة الكيانات غير الموثوق بها “القائمة السوداء الصينية” في مايو 2019، بعد فترة وجيزة من قيام إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإضافة شركة هواوي عملاق الإتصالات الصيني على القائمة السوداء للولايات المتحدة، والتي تحظر على هواوي العمل مع مورديها الأمريكيين.

وعلى الرغم من الخطوة الأمريكية، غير أن عائدات شركة هواوي الصينية كانت مفاجئة لتوقعات المحللين، حيث حققت هواوي عائدات خلال العام الماضي بنحو 12 مليار دولار، بينما شهد معدل نمو أرباح الشركة تباطؤاً عن العامين السابقين.

وحددت البنود الواردة في قائمة الكيانات غير الموثوقة التي تم إصدارها يوم السبت العواقب الذي قد يواجهها كيان أجنبي – شركة أو منظمة أو فرد من دولة أخرى – في شكل هذا الكيان خطراً على السيادة الوطنية أو الأمن أو المصالح التنموية للصين.

الشركات المحتملة إضافتها إلى القائمة السوداء الصينية:

وفقاً لآراء خبراء ومحللين، من المتوقع أن تركز الصين على إضافة شركات منافسة لشركات محلية في الصين، ولكن الصين بالطبع ستتجنب تعطيل واردات المنتجات التي تحتاجها صناعة التكنولوجيا في الصين، من الوارد أيضاً أن تضع الصين بعض الشركات المشاركة في مبيعات الأسلحة الأمريكية إلى تايوان.

الشركات التي قد تكون مستهدفة:

  • Cisco
  • Dell/EMC
  • HPE
  • Lockheed Martin
  • Rockwell Collins

سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.