الصادرات الغذائية ملف يشعل محادثات بريكسيت

اتهم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الإتحاد الأوروبي بإلقاء مزيداً من الوقود على نار محادثات بريكسيت المحتدمة، مع تهديد الإتحاد الأوروبي بفرض حصار غذائي بين بريطانيا وأيرلندا الشمالية، الأمر الذي يمزق المملكة المتحدة. وقال جونسون أن موقف الإتحاد الأوروبي يبرر موقف حكومته التي تقدمت باقتراح من أجل إعادة صياغة اتفاقية انسحاب أو خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، وهو مشروع قانون يثير قلقاً شديداً بين أعضاء البرلمان البريطاني.

وعلى ما يبدو أن المحادثات بين لندن وبروكسل بشأن انشاء علاقات تجارية مستقبلية قد وصلت إلى طريق مسدود، مما يعني أن كلا الطرفين سيسير كل منهما في طريق بعد 50 عاماً من التكامل الإقتصادي، نتيجة اختيار الناخبون البريطانيون الخروج من الإتحاد الأوروبي.

وقال جونسون في حال لم يتم التوصل لاتفاق بحلول هذا العام، فسوف يكون ذلك بسبب تشدد الإتحاد الأوروبي في فرض قواعد متطرفة بشأن أيرلندا الشمالية. وأضاف جونسون: “قيل لنا أن الإتحاد الأوروبي لن يفرض رسوماً جمركية على البضائع التي تنقل من بريطانيا العظمى إلى أيرلندا الشمالية فحسب، بل أنه قد يوقف بالفعل نقل المنتجات الغذائية من بريطانيا العظمى إلى أيرلندا الشمالية”.

وقال جونسون: “يجب أن أقول أننا لم نأخذ بجدية حقيقة أن الإتحاد الأوروبي سيكون على استعداد لاستخدام معاهدة، يتم التفاوض عليها بحسن نية، من أجل حصار جزء من المملكة المتحدة أو قطعها، أو أنهم سيهددون بالفعل بتدمير الإقتصاد والسلامة الإقليمية للمملكة المتحدة”.

وقد هدد الإتحاد الأوروبي بريطانيا باتخاذ إجراءات قانونية في حال ما لم تسحب التشريع المثير للجدل بحلول نهاية سبتمبر، كما هدد زعماء في البرلمان الأوروبي يوم الجمعة باستخدام حق النقض ضد أي اتفاق تجاري تخالف فيه لندن وعودها.

وبموجب معاهدة الإنسحاب من الإتحاد الأوروبي، ستتمتع أيرلندا الشمالية بوضع خاص لضمان عدم عودة الحدود مع أيرلندا (العضو في الإتحاد الأوروبي)، بما يتماشى مع اتفاق السلام لعام 1998 الذي أنهى ثلاثة عقود من إراقة الدماء.

ويتركز الخلاف في ملف تصدير الغذاء حول رفض الإتحاد الأوروبي حتى الآن منح بريطانيا وضع “دولة ثالثة”، وهو وضع يقر بأن الدول تستوفي المتطلبات الأساسية لتصدير موادها الغذائية إلى أوروبا.

ويشعر الإتحاد الأوروبي بالقلق حيال بريطانيا بعد خروجها من الإتحاد الأوروبي من أمكانية تقويد معايير الغذاء الخاصة بها، فضلاً عن القواعد الخاصة بمساعدة الدول للشركات، والتسلل إلى سوقها الموحدة عبر أيرلندا الشمالية.


سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.