أسعار النفط الخام تلامس مستوى 40 دولار للبرميل والسوق العالمي يستعيد توازنه

تواصل أسعار النفط الخام العالمية ارتفاعها اليوم الأربعاء، حيث لامس خام برنت مستوى 40 دولار للبرميل للمرة الأولى في ثلاثة أشهر. وقد استجابت أسواق النفط بشكل إيجابي للتقارير الصادرة عن مجموعة أوبك+ (OPEC+)، والتي تفيد بتمديد سريان اتفاق تخفيض الإنتاج لمدة شهر.

وارتفعت أسعار النفط الخام بالفعل بشكل مطرد خلال تداولات شهر مايو الماضي مع قيام العديد من بلدان العالم بتخفيف قيود عمليات الإغلاق وإعادة فتح عمليات الإنتاج بهدف عودة الحياة الإقتصادية إلى طبيعتها بشكل تدريجي، وبالإضافة إلى ذلك، فقد ساهمت أيضاً تخفيضات مجموعة أوبك+، والتي بلغت ما يقرب من 10 مليون برميل يومياً إلى رفع أسعار النفط عند المستويات الحالية خلال الخمسة أسابيع الماضية.

وتناقش مجموعة أوبك+ خلال اجتماعاتها اليوم ما إذا كان ينبغي عليها تمديد اتفاق تخفيض الإنتاج لشهر أخر من أجل منع تكدس مخزونات النفط الخام. ويتوقع الخبراء أن يشجع التحسن الملحوظ لأسعار النفط خلال شهر مايو الماضي مجموعة أوبك+ على إبقاء الإتفاق سارياً.

ويتوقع خبراء إقتصاديون أن استمرار اتفاق تخفيض الإنتاج حتى نهاية أغسطس سيكون له آثار إقتصادية حادة على اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي. واستناداً إلى اتفاقية أوبك+، فمن المتوقع أن ينخفض الإنتاج السعودي من النفط الخام بنسبة 5% تقريباً على أساس سنوي خلال عام 2020، ولكن في حال الإتفاق على تخفيضات أعمق ولفترة أطول، فسيدفع ذلك المسار نحو انخفاض بنسبة 8% تقريباً.

ويتحدث الخبراء الإقتصاديون على الأثر الإيجابي لارتفاع أسعار النفط قائلين أنه من المتوقع أن ينعكس ذلك بالإيجاب على عجز الميزانيات والموازنات لدول مجلس التعاون الخليجي، مما يعني تعويض ذلك العجز.

ومع استمرار ارتفاع أسعار خام غرب تكساس WTI من أدنى مستوياتها التاريخية في أبريل، فقد صدرت تقارير إخبارية من وكالتي بلومبرج ورويترز تفيد بأن منتجوا الصخر الزيتي في الولايات المتحدة يخططون لرفع معدلات الإنتاج بدلاً من تخفيضها.

وعلى الرغم من أن بعض المنتجين يخططون لإعادة عمليات الإنتاج، إلا أنه لا يزال من المتوقع أن تشهد صناعة الصخر الزيتي انخفاضاً كبيراً في الإنتاج هذا العام، مع تقدير وكالة الطاقة الدولية أن الصخر الزيتي يمكن أن يشهد انخفاض في الإنتاج بمقدار 2.8 مليون برميل يومياً هذا العام مقارنة بعام 2019.

وتظهر البيانات القادمة من الولايات المتحدة أن أعداد منصات الحفر تستمر في الإنخفاض على أساس أسبوعي، مع انخفاض 222 منصة أخرى خلال الأسبوع الماضي، ليبلغ إجمالي الإنخفاض السنوي نحو 567 منصة حفر.


سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.