عقود مؤشر الداو جونز تتراجع بأكثر من 200 نقطة وسط مخاوف بشأن إعادة فتح الإقتصاد

انخفضت العقود الآجلة لمؤشر الداو جونز Dow Jones مع افتتاح جلسة تداول الأسبوع الحالي اليوم الأثنين بما يقرب من 209 نقطة، مع تزايد حالة عدم اليقين بين المستثمرين والمتداولين بشأن إعادة فتح الإقتصاد إلى جانب التوترات بين الصين والولايات المتحدة. كما سجلت العقود الأجلة لمؤشري ستاندرد آند بورز 500 وناسداك 100 خسائر مع الإفتتاح اليوم الأثنين.

وتسعى العديد من الولايات في جميع أنحاء الولايات المتحدة لإعادة افتتاح الأنشطة التجارية غير الأساسية وتيسير توصيل الطلبات إلى المنازل وسط جهود حثيثة لإعادة تشغيل الإقتصاد الأمريكي بعد أن تسبب فيروس كورونا في توقف النشاط الإقتصادي العالمي تقريباً. ويأتي هذا التخفيف في الوقت الذي أظهرت فيه بيانات منظمة الصحة العالمية أن الولايات المتحدة شهدت أكثر 24 ساعة دموية يومي الخميس والجمعة الماضيين.

وقال مارك تشيكين، الرئيس التنفيذي لشركة Chaikin Analytics: “أن الأسابيع 2 – 4 القادمة ستكون حاسمة على الصعيد الإقتصادي والصحي، وقد يكون الخطر الأكبر قادم من سوق الأسهم في حال تم فتح الإقتصاد الأمريكي قبل الأوان. وفي حال ظهور منحنيات صاعدة سواء للمصابين أو الوفيات بفيروس كورونا مرة أخرى وتم إغلاق الإقتصاد مرة أخرى، فإن الضرر الذي سيلحق بنفسية سوق الأسهم سيكون دراماتيكياً”.

وقال وارن بافيت أن مجموعة أعماله، بيركشاير هاثاواي، باعت جميع ممتلكات شركات الطيران بسبب أزمة فيروس كورونا. في حين كان بافيت متفائلاً على المدى الطويل بشأن الإقتصادي الأمريكي في اجتماع بيركشاير السنوي. الخطوة تظهر قلق المستثمر الأسطوري من أن الوباء قد غير بعض الصناعات بشكل دائم. في حين قد تكون هذه الخطوة علامة على أن المستثمرين الآخرين متفائلون للغاية بشأن عودة الإقتصاد إلى طبيعته بسرعة.

وقد حققت الأسهم الأمريكية أفضل آداء لها خلال 30 عام في شهر أبريل بشكل جزئي بسبب الآمال في إعادة فتح الإقتصاد. وقد ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة 12.7%.

من ناحية أخرى يشعر المستثمرون أيضاً ببعض المخاوف بشأن خلاف آخر محتمل بين الصين والولايات المتحدة، حيث صرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الأحد أن هناك قدر كبير من الأدلة يربط فيروس كورونا بمختبر في مقاطعة ووهان في الصين. وقد جاءت هذه التعليقات بعد أن قال مدير المجلس الإقتصادي الوطني لاري كودلو يوم الجمعة أن الصين “ستخضع للمساءلة” بسبب فيروس كورونا. وفي وقت سابق من الأسبوع الحالي، قال الرئيس دونالد ترامب أنه يفكر في فرض تعريفات جمركية على الصين بسبب التعامل مع تفشي وباء كورونا.


سجل هنا الان واحصل على تحليلات فنية ومؤشرات تداول مجاناً

سجّل تفاصيلك هنا، وأحصل على فُرصة لفتح محفظة إستثمارية مع شركات مُرخصة وموثوقة.

لقد تم بنجاح اشتراكك في النشرة الإخبارية

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

Salamfintech will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.